شهادات الحاتم من كتابه ( من هنا بدأت الكويت ) الحلقة 9

حشود كويتية تستعد للقاء ابن رشيد في حرب الصريف
حشود كويتية تستعد للقاء ابن رشيد في حرب الصريف

تراثنا – التحرير :

من بين سطور ( من هنا بدأت الكويت ) للمؤرخ الكويتي عبدالله الحاتم ، انتقى د . محمد بن إبراهيم الشيباني * دعابات وشهادات تاريخية ضمنها في كتابه ( شهادات عبدالله الحاتم.. بين الدعابة والتاريخ) تنشرها تراثنا الإلكترونية في سلسلة حلقات .

المؤرخ عبدالله الحاتم

المؤرخ عبدالله الحاتم 

  •  صاح بلال : (سناعيس ) ! فأطلق بن رشيد سراحه بعد أن كان فر من سيده  ليجد نفسه في حرب الصريف  !

  • ارتبك البدوي عند ملاقاته الشيخ مبارك وبدلا من أن يطلب استعادة ناقته خاطبه ب : ( طويل الذلول)  !

مقهى شعبي في مدينة الكويت القديمة
مقهى شعبي في مدينة الكويت القديمة

 بلال وابن رشيد

يقول المؤرخ عبدالله الحاتم ” يرحمه الله ” عندما أمر الشيخ مبارك خادمه الشرس : عبدالله الهاجري ، بجمع المقاتلين لحملة  ” الصريف ” المشؤومة ، كان الهاجري يقول لمن يقول له : ( لا أعرف الرمي ) : ( إذا ما تعرف ترمي ، هم يعرفون يرموك ) !

ويستطرد  : شاهد الهاجري هذا أثناء طوافه بالبلدة أحد عبيد يوسف الإبراهيم ، يُقال له بلال ، عند ساحل البحر ، وهو يحاول السفر ، فقبض عليه ، ولما سأله عن اسمه ، خاف أن يبوح له باسمه ويقع له مكروه ، وفضل الذهاب إلى (الصريف ) على الكشف عن هويته .

ولما انتهت الحرب بهزيمة الجيش الكويتي ، كان بلال من بين الأسرى الذين وقعوا بيد عبد العزيز بن رشيد ، ولما جيء بهم إليه ، صرخ بلال بأعلى صوته : ” سناعيس!

وهي النخوة التي تتنادى بها قبيلة “ شمر ” أثناء الحرب، فعرفه يوسف آل إبراهيم، الذين كانوا مع ابن رشيد ، وأخلى سبيله .

الشيخ مبارك الصباح
الشيخ مبارك الصباح

الشيخ مبارك الصباح والبدوي

تحت العنوان السابق، يروي المؤرخ الحاتم الرواية الآتية:  افتقد أحد الأعراب ذلولاً له (والذلول هي الشابة من انثى الجمال ، والاسم مشتق من تذليل الصعاب والبعاد )، وصار يجوب العربان والبلدان بحثاً عنه .

بينما هو كذلك في صفاة الكويت، إذ وجد ضالته بين غيرها من الإبل يُنادى عليها في المزاد .

فذهب مسرعاً إلى الشيخ مبارك شاكياً، ولما مثل أمام الشيخ مبارك دخله شيء من الرعب ، فبدل أن يقول : ” أبي ذلولي يا طويل العمر ” قال : ” أبي لي عمر يا طويل الذلول ” !

فضحك الشيخ مبارك والحاضرون ، وأمر بإعادتها له .

هامش :
1- عبدالعزيز بن رشيد : زعيم قبيلة الشمر وأمير أمارة حائل .

مسك الختام

قالت السيدة عائشة رضي الله عنها : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” إذا أكل أحدكم طعاماً فليقل بسم الله ، فإن نسي في أوله فليقل : بسم الله في أوله وآخره “.

صحيح – رواه الترمذي
الأذكار / د . الشيباني

إقرأ : الحلقة السابقة ( 8) :
ثوب أبو سماح انقذه من الموت على يد ابن رشيد

ترقبوا في الحلقة القادمة (9)

_ ذكاء الشيخ مبارك والقصاصيب !

تواصل معنا

زيارة الصفحة الرئيسة ( تراثنا ) –  حساب ( تراثنا ) على منصة تويتر – حساب ( المخطوطات ) على منصة انستغرام – مجلة ( تراثنا ) الورقية – الموقع الالكتروني لمركز المخطوطات والتراث والوثائق • تتوفر تراثنا عن طريق الاشتراك فقط حاليا ً.. التعقيبات والمساهمات ضمن بريد القراء ادناه – هواتف المركز : 25320902- 25320900/ 965 +

اترك تعليقاً

اغلق القائمة