لا يشكر الله من لم يشكر الناس 

أيادي بيضاء حملت على عاتقها وضع لبنات بناء الكويت الحديثة في حقبة صعبة

السادة مؤسسوا جمعية كيفان التعاونية - يرحمهم الله
السادة مؤسسوا جمعية كيفان التعاونية – يرحمهم الله

تراثنا  – د . محمد بن إبراهيم الشيباني * :

سبع عشرة شخصية أسست أول كيان تعاوني في كويت ما بعد المدينة القديمة وهي جمعية تعاونية كيفان وذلك بتاريخ (11/11/1962م) تحت سجل تعاوني رقم (1) , وقد سطرت أسماؤهم في تقرير الجمعية السنوي لعام 2014م .

  • سطور معبقة في ذكرى رجالات الكويت الذين كانت لهم بصماتهم الطيبة في رفعة البلاد على مختلف الأصعدة .

  • لماذا لا يقوم الأحفاد من الأسر الكويتية وغيرها باستخراج تاريخ آبائهم ممن لهم بذرة في الكويت بالوثيقة والصورة والكتاب ؟

سوق جمعية كيفان المركزي
سوق جمعية كيفان المركزي حديثاً

كما تحدث التقرير عن هذا الرعيل الذي أفضى أغلبه إلى رحمة الله مع دعائنا لهم بالأجر والمثوبة والرحمة ولا يسعنا في هذا السياق إلا أن نشكر للمؤسسين الأوائل كافة وفي مناحي الحياة في الكويت في القديم والحديث من الذين كانت لهم بصماتهم الطيبة في رفعة البلاد لتكون في مصاف الدول المتقدمة فمن الجيش والقوات المسلحة والشرطة إلى مجلس المعارف إلى مجلس الأوقاف والأيتام والخطوط الجوية الكويتية والصحة العامة إلى البلدية وغيرها من المجالس التي أدارها وتقلدها رجالات الكويت من الذين سجل ذلك في عطائهم

وعندما نتكلم على هؤلاء الكبار نتكلم على مناقب ولا نبحث في مثالب ، فلكل عمل وعامل نقص لا يكتملان أبداً ، وحنانيك هكذا البشر وحسبنا هنا أن نذكرهم ،وهو أقل شيء يقدمه الأحياء للأموات “يرحمهم الله ” والكلمة الطيبة في حقهم عطرة صادقة محبوبة إلى النفس ، حلوة على اللسان،  تسر القلب ولاسيما إذا تذكر أحدنا كيف كان سعيهم وجهدهم ونشاطهم وصعوبته آنذاك .

جمعية كيفان التعاونية كما بدت عام 1962
جمعية كيفان التعاونية كما بدت عام 1962

وحتى تبقى ذكرى المؤسسين الأوائل حاضرة في أذهاننا على الدوام (فمن لا يشكر الناس لا يشكر الله) ، والأوائل ليسوا هم فقط البارزين في الحياة الماضية وإنما كذلك غيرهم من الذين سجلت بصماتهم بين ذويهم وأقرب الناس إليهم ، ليس في هذا حدود فكل مواطن من الذين مضوا له زرع جميل في بيئته ومحيطه.

جمعية كيفان التعاونية في مبناها الحديث
جمعية كيفان التعاونية في مبناها الحديث

 لماذا لا يقوم الأحفاد اليوم أو الأجيال التالية في الأسر الكويتية وغير الكويتية ممن لهم زرع في هذه البيئة (الكويت) من استخراج تاريخهم من خلال الوثيقة والصورة والكتاب ، أنا أعلم من خلال تجربتي في هذا المجال أن كثيراً من الأسر نائمة،  وما زالت على كنوز مما ذكرت ولكن لا اهتمام عندها ولا تفكر أن تعطيها غيرها ليستخرج منها دررها وفوائدها ، كما قالوا : لا تحط من قدر الكتاب ولا تجرح له أهاب .

اسماء المؤسسين :

  • حمد هلال المطيري
  • خالد صبيح الصبيح
  •  عبد الزراق الصانع
  • عبدالجبار علي الخشتي
  • عبدالقادر العبد الجادر
  •  عبداللطيف الطبطبائي
  • عبداللطيف الكاظمي
  • عبداللطيف حمد الفلاح
  • عبدالله أحمد الدعيج
  • فارس عبدالرحمن الوقيان
  • فهد براك الصبيح
  •  مساعد الجارالله الخرافي
  • ناصر العيسى السعد
  • ناصر عبدالعزيز الصانع
  • يعقوب يوسف الصرعاوي
  • يوسف أحمد الصقر
  • يوسف محمد الشايجي

والله المستعان.

*رئيس مركز المخطوطات والتراث والوثائق ومجلة تراثنا

تواصل معنا 

اترك تعليقاً