أصالة عقيدة أهل الكويت السلفية  (1)

انتقاءات من مكتبة مركز المخطوطات والتراث والوثائق

المستشفي الأمريكاني
المستشفي الأمريكاني كان أحد وسائل التبشير التنصيرية قديما في الكويت

تراثنا – التحرير :
يوضح الباحث الكويتي والمؤلف د. دغش بن شبيب العجمي * في كتابه ( أمراء وعلماء من الكويت على عقيدة السلف ) أصالة انتماء الأغلبية الغالبة من أهل الكويت وعلماءها وشيوخها على نهج أهل السنة والجماعة منذ القدم وفقا لما عليه السلف الصالح للأمة رضوان الله عليهم  .

  • الرحالة الدنمركي باركلي : المناقشة بين مبشر مسيحي ووهابي متشدد يصعب أن تقود إلى أي نتائج إيجابية مهما كان .

  • الشيخ الأزهري أحمد الشرباصي: ” الكويت أمارة عربية إسلامية ، أهلها مسلمون ، وأغلبهم سنيون سلفيون .

د . دغش شبيب العجمي
د . دغش شبيب العجمي

وفي هذا المبحث ، نقتطف فقرات تؤكد رسوخ عقيدة أهل الكويت وصلابة تصديهم للحركة التنصيرية ،التي تسللت إليهم عبر أشكال عدة، ومنها ما نورده هنا.

يقول د. العجمي في ص 49 من الكتاب : الرحالة الدانمركي باركلاي ( توفى 1915م ) الذي زار الكويت عام 1912 م (1) – أي في ولاية مبارك الصباح – وهو يصف حالة التنصير في الكويت وما لاقت من خيبة :” وإذا مررت من سوق الفحم الشارع الرئيسي ، تجد على يمينك دكان الارسالية الأمريكية ، ويغطي طرف منضدة طويلة في ذلك الدكان ، طبعات من المؤلفات المسيحية باللغة العربية ، ويجلس بجوارها يوما بعد يوم رجلٌ ، قد وُهب صبراً عظيماً يفوق طاقة البشر ، فطوال اليوم تنساب غمغمات وأحاديث السائرين وأنهار من البشر تمر بجواره فتتجاوزه !

ولكن نادرا ما يحدث ان تطأ قدما عربي عتبة دكان الإرسالية ، وإذا حدث ذلك فإن النهاية ستكون أسوأ من البداية ، فالمناقشة الدينية بين مبشر مسيحي ووهابي متشدد يصعب أن تقود إلى أي نتائج إيجابية مهما كان (2 ).   

باركلي رونكياير المستشر الدانماركي
باركلي رونكياير المستشر الدانماركي “ الصورة

وبعد أن يذكر د.العجمي جانب من التركيبة الاجتماعية في الكويت ينقل على لسان الرحالة باركلاي ” ..وتجد السكان ذوي الأصول العربية الذين يكونون الأغلبية ، وتغلب عليهم الصفات الوهابية (3) .

ويستدرك المؤلف معلقاً :أقول : هم – يقصد أهل الكويت – على العقيدة السلفية التي يسميها أعداؤهم ب ( الوهابية ) وزوار الكويت والرحالة يعرفون هذا عنهم .

الأزهري أحمد الأباصيري - يرحمه الله
الأزهري أحمد الأباصيري

ويستطرد ناقلا قول للشيخ الأزهري أحمد الشرباصي – يرحمه الله : ” الكويت أمارة عربية إسلامية ، أهلها مسلمون ، وأغلبهم سنيون سلفيون ، و لا يوجد من أهل الأمارة أحد من اليهود ،ولا أحد من المسيحيين ، اللهم إلا الذين جاؤوا ليعملوا في شركة النفط أن ما تبعها ، وأغلبية القوم متدينون متعبدون محافظون على الشعائر الدينية ، وتوجد قلة من الشبان الذين يُعرف عنهم لون من الاستخفاف بالواجبات الدينية ، وهم ممن تلوثت عقولهم أو أرواحهم بنزعات خبيثة أو أفكار خطيرة “ (4) .

ويقول المؤلف : وأما من خالف – من اهل الكويت – في ذلك ، فإن المجتمع يعرفه بشذوذ أفكاره وآرائه ، هذا إلى وقت قريب جداً ، ثم وردت إلينا أفكار أجنبية تغريبية ، ومناهج حزبية بدعية غيرت أبناء هذا الوطن المبارك ، فأصبحوا أسرى لأحزاب خارجية والله المستعان .

كتاب أمراء وعلماء من الكويت على عقيدة السلف للدكتور دغش شبيب العجمي

هذا الكتاب
(أمراء وعلماء من الكويت على عقيدة السلف )، للمؤلف دغش بن شبيب العجمي ( الطبعة الثانية – 1429 هجري /2008 م ) يقع في 270 صفحة من الحجم الوسط ، من مقتنيات مركز المخطوطات والتراث والوثائق .

يتبع لاحقا

*دغش شبيب العجمي : دكتوارة في أصول الدين ، مؤلف ومحقق لمجموعة من الكتب ( منصة تويتر @DrDaghashAlajmi ) .

هامش :
1- وهو العام الذي زار فيه الشيخ محمد الرشيد رضا الكويت ، وكان مما حذر منه في زيارته التنصير والمنصرين .
2- بواسطة كتاب (الكويت بعيون الآخرين ) – 169 – للدكتور يوسف عبدالمعطي ، ثم وقفت على النص كاملا ، وقد نشر باسم : ( الكويت كما رآها السياسي الدانمكري باركلي رونكهاير ) انظر ص (27 ) منه ، وترجمة الدكتور يوسف أدق .
3- الكويت كما رآها الدانمركي (23 ) .
4- ” أيام الكويت ” (70) .

الصور : ( الرياض ) ، ( تويتر @DrDaghashAlajmi )

تواصل معنا 

اترك تعليقاً