جمع الماضي والحاضر بلغة إعلامية شيقة قدم الكويت فيها للعالم 

كويت الماضي والحاضر
كويت الماضي والحاضر
  • وظف ” الرواية” القصصية ممثلة بشخصية  بطلها ناصر الشرقي وأسرته ليروى تاريخ الكويت وتطورها للناشئة والفتيان .

تراثنا – التحرير :
بعد اكتشاف النفط في الكويت ، وانطلاق مسيرة التطور والبناء على مختلف الأصعدة ، سعت الكويت في مطلع الستينات وما بعدها بعقدين إلى التعريف بدورها وتاريخها ، ففتحت أبوابها للكتاب العرب والإعلامين والمثقفين ، فكانت الكويت شعلة ثقافية وقادة تشع نورا على في اقصى الخليج .

قدري قلعجي
قدري قلعجي

ومن الكتاب الذين حملوا لواء التعريف بأوطان العرب ، خاصة الدولة الناشئة في استقلالها والكويت احداها ، الكاتب والإعلامي اللبناني قدري قلعجي (1917 ـ 1986م)، وهو كاتب وإعلامي لبناني، وشخصية بارزة، وُلد في حلب وتلقى تعليمه فيها ، وفي السياق يشير موقع ektab إلى أنه ” عمل في بيروت محرراً لمجلة «المكشوف»، وأصدر مع عمر فاخوري ورئيف خوري مجلة «الطريق»، وتولى رئاسة تحريرها من 1941 ـ 1947م، ثم تولى إدارة مكتب دار الهلال المصرية ومراسلة صحفها، ثم عمل مديراً للمكتب الصحفي في رئاسة الأركان السورية، وعاد بعدها ليصدر مجلة «الحرية»، ثم ليؤسس دار نشر باسم “دار الكاتب العربي” .

الشأن الكويتي

ومن كتبه التي تناول بها الشأن الكويتي تاريخياً وسياسياً واقتصادياً واجتماعياً على سبيل المثال لا الحصر : كتاب” النظام السياسي والاقتصادي في دولة الكويت” و” أضواء على تاريخ الكويت ” (من مطبوعات دار الكتاب العربي للطباعة والنشر) و “المجتمع المدني في الخليج العربي – دراسة حالة الكويت ” و ” والخليج العربي في وثائق الأرشيف الروسي ” و ” الكويت : التاريخ والنهضة ، الرواد ) .وغيرها من المطبوعات .

علاقات واسعة 

واستطاع قلعجي بسيولة قلمه الفياض المدعم بالمعلومات ، استقاها من خلال علاقاته المتينة مع شخصيات كويتية من مختلف الطبقات الأدبية والسياسة والفنية وغيرها ، الإلمام بماضي الكويت ، مما وفر له الأرضية  المناسبة التي تؤهله ان يترجم كل ذلك في إصداراته التي وجدت طريقها إلى المكتبة الخليجية والعربية والعالمية ، ليطلع العالم على طموح دولة في رأس الخليج تدعي الكويت .

من كتاب الكويت : الكويت ، التااريخ ، النهضة ، الرواد للكاتب قدري قلعجي
من كتاب الكويت : الكويت ، التااريخ ، النهضة ، الرواد للكاتب قدري قلعجي

عالم الصغار

ولم يتوقف الكاتب القدير قلعجي عند حدود اصدار الكتب الثرية الغزيرة في علومها  المخصصة لطبقات المثقفين والسياسيين واهل التاريخ ، بل طرق بابا آخر ، قلما يطلقه كبار الكتاب لوعورته ، ولكنه يملك مهارة الصحفي المتمكن ، الذي طوع قلمه ليدخل إلى عالم الصغار والفتية والفتيات اليافعين .

فعل ذلك بمهارة فائقة ، وسلك مسلك الراوي القصاص ، الذي يروى ( الحزاية ) الشيقة ، مفعمة بكثير من الشجن والتشويق ، مقتطفاً من تاريخ الكويت المواقف والعبر والأحداث والشخصيات، لتكون محطات يربط من خلالها الماضي بالحاضر ، بكل سلاسة ويسر ..ليسهل تقبلها لدى فئات الاعمار الفتية بما فيها من أبهار في العرض.

الشيخ أحمد الجابر وبدأ تصدير النفط الكويتي
الشيخ أحمد الجابر وبدأ تصدير النفط الكويتي

فجاء كتابه ( الكويت : التاريخ والنهضة ، الرواد ) على غير عادة كتاباته الرصينة الثقيلة في مادتها ، حيث صال وجال بالتاريخ ، من خلال حبكة روائية أبطالها أسرة ناصر الشرقي الكويتية ، المكونة من أب وصفه بالمثالي الحكيم ، بعيد النظر ، وزوجته نورة العاقلة الحازمة ، التي شاركت زوجها الشدائد ، فهي المرأة المحبة العطفوفة ، والأبن راشد الذي هو نسخة من أبيه في الطول والشكل ، ويتصف باتزان ابيه ، بينما منيرة الأبنة الأكثر هدوءاً وغوراً ، ثم أخيرا سميرة الطفلة المدللة .

التاريخ عبر الرواية
ومن خلال تلك الأسرة وشخصياتها ، يطوف قلعجي بالقاريء الصغير ، عبر تبويبات ذات عناوين لافته في كراسة ملونة بالرسومات ، تحكي تاريخ الكويت ونضال أهله للبقاء في منطقة صحراوية، وفي إقليم تتجاذبه الأحداث، عاشها الأب والأم أو تناقلوها ممن سبقهم ، مرورا باكتشاف النفط ، وظهور المؤسسات المدنية والخدمات الحكومية ودخول التلفزيون والمذياع إلى البيوت ..الحياة المدنية وتطورها ووسائلها الحديثة بكل صورها  المعروفة عام 1980 سنة طباعة الكتاب .

الكتاب
يقع كتاب ” الكويت : التاريخ والنهضة والرواد ” في 64 صفحة من الحجم الوسط ، لمؤلفه قدري قلعجي صادر عن ( دار الكاتب العربي ) عام 1980 ، من مقتنيات مركز المخطوطات والتراث والوثائق ، ضمن محتويات مكتبة الباحث عبدالله الخضري ( يرحمه الله ) الوقغية المهداة للمركز .

الصور :

  • كتاب “الكويت ، التاريخ ، النهضة ، الرواد 
  • شبكة الأنترنت 

اترك تعليقاً