مجلة  طلابية كويتية في المهجر ترصد أحداث حقبة الثمانينات 

غلأف مجلة الهجرة الطلابية عام 1983
غلأف مجلة الهجرة الطلابية عام 1983
أمير الحداد
أمير الحداد

تراثنا – التحرير : لا يهمل الباحث في مجال التراث والتاريخ ، أي معلومة قد تسهم في تشكيل تصور له عن حدث أو شخصية ما ، ولا يخرج عن هذا السياق النشرات ألإعلامية لطلبة المدارس بمراحلها المختلفة ، فهي تعكس اهتمامات كتابها وميولهم منذ نعومة اظفارهم، بل وترسم مساراتهم المستقبلية المتوقعة ، كما تساهم في رصد أحداث وتطورات تزيد من أجلاء الرؤية من زوايا أخرى .

وفي هذا السياق ، شكلت الصحافة الطلابية الكويتية في المهجر لبنة مهمة ، وانموذج يعكس ما يدور في الساحة الكويتية والعربية والاسلامية ، لا يمكن تجاهله ، خاصة وان النقابات الطلابية هناك عكست توجهات فكرية ، وانبرت بإقامة الندوات والمؤتمرات الكبيرة ، شارك بحضورها واحياءها كبار الشخصيات السياسية والفكرية في الكويت .

بين أيدينا مجلة ( الهجرة ) الطلابية الشهرية ، وهي من مقتنيات مكتبة عبدالله الخضري ( رحمة الله عليه ) التي انضمت إلى المكتبات الأهلية في مركز المخطوطات والتراث والوثائق .

وضحت المجلة هويتها ، بأنها ( مجلة إسلامية شهرية – العدد الثالث والرابع والستين – إبريل ومايو 1983 م ) ، يرأسها محمد القناعي ، توزع داخل أمريكا (مقر الدراسة العليا ) بقيمة اشتراك سنوي 10 دولارات ، وفي الخارج 25 دولارا .

الشيخ محمد الهدية
الشيخ محمد الهدية

ومن واقع الهوية التي حددتها ، يمكن تلمس بصماتها على القضايا التي كانت مثارة إسلامياً وسياساً في حينها ،  ومثلت حديث الساعة ، ونلقي نظرة سريعة على بعض العناوين للوقوف على جانب من محتويات العدد :

رسالة مفتوحة
تضمن العدد لمقالات عدة قد تعيد ذاكرة قارئها الى نحو 40 سنة ماضية ، منها افتتاحية بعنوان ( رسالة مفتوحة ) بقلم أمير الحداد بأسلوبه الحواري المميز..تناول فيها قضية الخلاف بين الجماعات الإسلامية .

الدعوة الإسلامية في السودان
تمحور المقال حول ” لجنة رعاية حديثي العهد بالإسلام ” في السودان والصراع القائم بينهم وحملات التبشير القائمة هناك بقوة .

انتخابات طلابية لاتحاد طلبة الكويت فرع امريكا
انتخابات طلابية لاتحاد طلبة الكويت فرع امريكا

نعلنها بصراحة
كانت قضية تكفير الحكام الشغل الشاغل في تلك الحقبة بين الجماعات الإسلامية في الكويت ، وربما في خارجها ، وجاء هذا المقال ليدلو بدلوه ..بقلم أبي أحمد .

النائب خالد السلطان
النائب خالد السلطان

من أخبار الصحف
أحد تبويبات المجلة الطلابية ، تضمن عناوين عكست الاحداث الدامية في المنطقة العربية ، التي بقيت سيد الموقف رغم بعد المسافة بين الوطن العربي وامريكة وكان منعناوينها ( مخازن الأسلحة في البقاع ) و (واشنطن تحذر موسكو ) و ( هجرة العلماء العرب ) ..

درء المفاسد وجلب المصالح
ويمثل هذا العنوان الرئيسي للكاتب ناصر الفهد ، احد محاور الخلاف الرئيسية بين الكتل الإسلامية الدعوية في الكويت ، وهي من ضمن قضية المحاور المدرجة تحت قضية تكفير الحاكم الذي لا يطبق شريعة الاسلامية .

الكفر والكافر
مقال كتبه يعقوب الرشيد ، تناول معالجة مفهوم الكفر والكافر من منطلق التعريفات الشرعية المنصوص عليها في القرآن الكريم والسنة .. وكما هو واضح ، يأتي ذلك في سياق تأصيل قضية التكفير وضوابطها ، ومن يستحق اطلاق صفة الكفر عليه ، والتفريق بين الكفر والكافر ، ومتي يكفر المرء .

أصحاب السبت

الشيخ أبو بكر الجزائري
الشيخ أبو بكر الجزائري

يتناول كاتبها ابراهيم المسيطير الآية الكريمة ” وَاسْأَلْهُمْ عَنِ الْقَرْيَةِ الَّتِي كَانَتْ حَاضِرَةَ الْبَحْرِ إِذْ يَعْدُونَ فِي السَّبْتِ إِذْ تَأْتِيهِمْ حِيتَانُهُمْ يَوْمَ سَبْتِهِمْ شُرَّعًا وَيَوْمَ لَا يَسْبِتُونَ ۙ لَا تَأْتِيهِمْ ۚ كَذَٰلِكَ نَبْلُوهُم بِمَا كَانُوا يَفْسُقُونَ (163) الأعراف.. موضحا العبر منها والعظات .

الملتقي الاسلامي الثاني لمجلة الهجرة

كما أسلفنا ، فقد حرصت الحركات النقابية الطلابية في بلاد المهجر ، على أقامة الملتقيات والمؤتمرات التي تطرح قضايا معينة ، هي في اساسها ذات علاقة بقضايا الوطن ،وجانب منها هموم الدراسة في بلاد المهجر ، حيث نوهت المجلة في عددها إلى عقد الملتقي في سبتمبر 1983 وكان أبرز محاضروه:
• الشيخ ابو بكر الجزائري ( من الجزائر ) يرحمه الله 
• الشيخ محمد الهدية ( من السودان ) يرحمه الله 
• النائب خالد السلطان ( من الكويت )

كانت هذه جولة سريعة على صحيفة طلابية ( الهجرة ) ، لا شك أن بعض من سيقرأ هذه السطور ، سوف يستعيد حنينه إلى حقبة نشطة بالأحداث ، وحبلى بالتمنيات والتطلعات بروحها الشبابي الواعد .

تواصل معنا

زيارة الصفحة الرئيسة ( تراثنا ) – حساب ( تراثنا ) على منصة تويتر – حساب ( المخطوطات ) على منصة انستغرام – مجلة ( تراثنا ) الورقية – الموقع الالكتروني لمركز المخطوطات والتراث والوثائق –
• لا تتوفر تراثنا حاليا في الاسواق وإنما عن طريق الاشتراك ..التعقيبات والمساهمات ضمن بريد القراء ادناه – هواتف المركز : 25320902- 25320900/ 965 +

اترك تعليقاً

اغلق القائمة