الأديبة التي أدمنت حب الكويت فحضنته في ذاكرتها 

الشيخة سهيلة الصباح يمينا وتبدو الأديبة نعمة عياد في مركز المخطوطات والتراث
الشيخة سهيلة الصباح يمينا وتبدو الأديبة نعمة عياد في مركز المخطوطات والتراث
الأديبة الأردنية نعمة عياد
الأديبة الأردنية نعمة عياد

تراثنا – التحرير : أستقبل رئيس مركز المخطوطات والتراث والوثائق د. محمد بن إبراهيم الشيباني الكاتبة الأديبة الأردنية نعمة عياد من طاقم موظفي السفارة الكويتية بالأردن يحضور الشيخة سهيلة الصباح في زيارة اصطبغت بحديث لا يخلو من الذكريات الجميلة حيث جالتا في ارجاء المركز واطلعتا على دوره الريادي في الحفاظ على التراث ودوره في دعم المؤلفين الناشئين والباحثين والمهتمين بمجالات التراث وفنونه المختلفة .

وجالت الاديبة نعمة عياد والشيخة سهيلة الصباح في اقسام مركز المخطوطات والتراث والوثائق وزارا مكتباته ومقتنياته التراثية واطلعا على جانب من مخطوطاته .

الجدير بالذكر ان الكاتبة والأديبة. عياد قدمت للمركز نسخ عدة من كتابها التوثيقي الغني بالمعلومات “ الكويت في حضن الذاكرة ” بغرض اتاحة الفرصة للمهتمين في الكويت الاطلاع على انطباعاتها التي سجلتها من ذاكرتها وذاكرة ممن التقتهم من الوافدين الأردنيين عن الكويت التي يكنون لها كل محبة وتقدير .

الجدير بالذكر أن الكتاب عكس ذكريات الصبا لدى الأديبة العياد ، وترعرعها بين أبناء الكويت ، وغطى مراحل التطور في الكويت في مختلف النواحي المعيشية والحضارية التي تنعم بها ، بما يؤكد أصالة

كتاب الكويت في حضن الذاكرة
الكويت في حضن الذاكرة

دورها على الأصعدة السياسية والإقتصادية والإنسانية وغيرها .

وأبرزت عياد في كتابها الجوانب الأدبية في المجتمع الكويتي ورجالاته ونساءه ، كما وثقت الدور التربوي الرائد الذي لعبه المدرسون الأردنيون الأوائل ، واندماجهم في المجتمع الكويتي حيث أصبحوا عضوا فعالا فيه، يكنون له كل مودة ومحبة ، مبرزة في السياق ذاته مساهمتهم المؤثرة في نشر العلم والثقافة في مرحلة التأسيس التعليمي في الكويت مع بدايات النهضة ..

الصفحة الرئيسية تراثنا  

الإشتراك في ايميل خدمة تلقي الاخبار

 التعقيبات والمساهمات ضمن بريد القراء ادناه 

الصباح و العياد في زيارتهما لمزكز المخطوطات
الصباح و العياد في زيارتهما لمزكز المخطوطات
كلمات دونتها الأديبة نعمة عواد في سجل تشريفات مركز المخطوطات والتراث
كلمات دونتها الأديبة نعمة عياد في سجل تشريفات مركز المخطوطات والتراث

المقالة تحتوي على تعليق واحد

  1. السلام عليكم ورحمة الله .. جهد مشكور وعمل مأجور بإذن الله .. بروح دؤوبة وارادة حقيقية لدى د. الشيباني استمرت – ومازالت – مجلة تراثنا التي ولدت في ظروف صعبة جدااااا وكان لي شرف الانتساب الى العاملين فيها .. فما أسعدني الآن وانا اراها مستمرة ومتميزة وغنية بموادها المشوقة ..ادعو الله للدكتور محمد الشيباني بدوام التوفيق وادعوه ان يكتب لشباب اليوم كيف له هذه الارادة التي تلين في سبيل نشر تراث الأمة العريق.

اترك تعليقاً

اغلق القائمة