جديد مكتبة تراثنا

جابر بن عبدالله الصباح وصباح بن جابر الصباح
الشيخان جابر بن عبدالله الصباح وصباح بن جابر الصباح ” يرحمهما الله “

تراثنا – التحربر :

في كتابها الخامس ( الكويت في عهد جابر بن عبدالله الصباح وصباح بن جابر الصباح) أوضحت  الشيخة د . سعاد الصباح صعوبة مادة البحث لتلك الحقبة ، لندرة البيانات بشأنها ، وعدم دقتها ، فيما نوهت حرصها على الأكثار من المصادر لاستيفاء المعلومات. 

  • ندرة المصادر دفعت د. الصباح للبحث في وثائق بريطانية لرحالة وغيرها واعتمدت دراسات وبحوث مركز المخطوطات والتراث احدى مراجعها .

  • حكم الشيخ جابر بن عبدالله 45 عاماً وادار الحكم بروح أبوة ، ولا يأنف أن ينزل على حكم القاضي إذا خالفه فيما ذهب إليه .

  • اتصف جابر بن عبدالله بالعقل والحزم، وضرب بكرمه الأمثال ، ورفع في عهده العلم الأحمر يتوسطه هلال ونجمه على السفن الكويتية .

الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد - يرحمه الله - يطلع اهداء كتاب من د .سعاد الصباح
الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد – يرحمه الله – يتلقى اهداء كتاب من د .سعاد الصباح “كونا ” 

وتشير  الصباح في مقدمة كتابها المهدى نسخته إلى د . محمد بن إبراهيم الشيباني * إلى انها تسعى إلى اعطاء لمحة عن الكويت على مدى ست حقب في القرن التاسع عشر ، وهي سنوات حكم الشيخين جابر بن عبدالله الصباح (الحاكم الثالث للكويت ، للفترة من 1814-1859 م ) وابنه الشيخ صباح بن جابر الصباح ( الحاكم الرابع للكويت ، للفترة من 1859 – 1866م ) .

وقد حرصت الباحثة الدكتورة  الصباح إلى اسناد بحوثها إلى مصادرها ، ومنها ايعازها إلى كتابات ووثائق بريطانية لخمسة من الرحالة  الذين عايشوا هذه الحقبة  وكتبوا عنها ، كما أوردت كتابات وبحوث  . د . محمد الشيباني رئيس مركز المخطوطات والتراث والوثائق كمصدر من مصادرها المعتمدة .

حكم 45 عاما

وفي السطور التالية ، تميط الدكتورة الصباح اللثام عن جوانب غبر متداولة عن الشيخين جابر بن عبدالله وابنه صباح بن جابر :

وُلد الشيخ جابر بن عبدالله الصباح في عام 1775 م تقريباً ،وتوفى في عام 1859 م  – يرحمه الله – ، واستمر حكمه لمدة 45 عاماً ، وهو يعتبر من الشيوخ الذين استمر حكمهم لمدة طويلة ، أسوة بجده صباح الأول مؤسس دولة الكويت ،والذي حكم لمدة 24 عاما ( 1752 – 1776 م ) والشيخ عبدالله الأول ( والد الشيخ جابر العيش ) الذي حكم لمدة 38 عاماً (1776 – 1814 م) .

علم الكويت الأحمر بالهلال والنجمة القديم
علم الكويت الأحمر بالهلال والنجمة القديم

علم الهلال والنجمة 

ويتصف الشيخ جابر بن عبدالله الصباح بالعقل والحزم والكرم ، ويضرب بكرمه المثل ، ولم يشعر الكويتيون في عهده بمظاهر الإمارة وسلطانها ، إذ بدأ لهم كواحد منهم ، وفي عهده رفعت السفن الكويتية علماً باللون الأحمر يتوسطه هلال ونجمة .

أما الشيخ صباح الثاني المتوفي عام 1866 م – يرحمه الله – ، فقد اقتصرت فترة حكمه على سبع سنوات فقط ، بداية من عام 1859 م حتى وفاته ، ويشار إلى ان الشيخ صباح تزوج من إبنة حاكم الزبير الشيخة لولوة بنت محمد بن إبراهيم الثاقب ، فأنجبت له كلاً من الشيوخ : محمد ” حاكم الكويت السادس” ، وجراح ومبارك ” حاكم الكويت السابع ” وتوفيت عام 1905 م ” يرحمهم الله “.

زقاق بين كويتية مبنية من الطين واللبن في مدينة الكويت القديمة
زقاق بين كويتية مبنية من الطين واللبن في مدينة الكويت القديمة

حكم بروح أبوية

كان الشيخ جابر بن عبدالله الصباح بشوشاً ، قوي البنية ،يتمتع بوقار الثمانين عاماً ، حسن المظهر ، طيب القلب ، يدير دفة الحكم بروح الأب تجاه ابنائه ، وهو لا يأنف أن ينزل على حكم القاضي إذا خالفه فيما ذهب إليه .

كان عهد الشيخ صباح امتداداً لما تحقق في عهد والده الشيخ جابر ، وتدعيماً له ، حتى وفاته ، عن عمر يناهز 82 عاماً ، وتولى الحكم من بعده نجله الشيخ عبدالله الثاني .

اطلالة خجولة من ربات البيت إلى الشارع ا-لمستشرق تشالرز داوتي
اطلالة خجولة من ربات البيت

وتعتبر الشيخة سعاد كتاب (الكويت في عهدي جابر بن عبدالله الصباح و صباح بن جابر الصباح ) وثيقة جمعت بين أهل الكويت حاكما ومحكومين ، موضحة أن حكم الكويت اتسم بروح التشاور والتسامح ، وهو ما اعطى لتاريخها نكهة خاصة تميزت بها عن جيرانها .

محاور الكتاب  

وفي لمحة سريعة على الكتاب من خلال فهرسه ، فقد نم تسليط الضوء – بالإضافة الى الشخصيتين مدار البحث – على ابواب تعني بمباحث ومحاور ذات ابعاد سياسية وسيادية  وامور تتعلق بالحياة العامة  مثل :

الأمور السياسية والسيادية : مثل نهج الحكم ، والحفاظ على استقلال الكويت ، والعلاقة مع نجد والبحرين ، والبصرة والمحمرة والزبير وبوشهر ، وتوازن القوى الكبرى ، والاهتمام البريطاني في الكويت ، وردود افعال فرنسية والدولة العثمانية .

الامور الحياتية والاجتماعية : الأسواق والانشطة الاقتصادية ومظاهر الحياة السكانية الاجتماعية ، والهجرات إلى الكويت ، وانماط العادات والتقاليد ، وبناء المساجد وأعمال البر والوقف ، والتعليم والعلوم الدينية ، والصحة ، والشعر والشعراء ..وخلافه .

الكويت في عهد جابر بن عبدالله الصباح وصباح بن جابر الصباح للدكتورة سعاد الصباح

هذا الكتاب

كتاب ( (الكويت في عهدي جابر بن عبدالله الصباح و صباح بن جابر الصباح ) من تأليف الشيخة الأديبة سعاد الصباح ، يقع في 187 صفحة من الحجم الوسط ، فاخر الطباعة والتجليد ،الطبعة الأولى 2020 م ، وهو من الاهداءات التي انضمت إلى مقتنيات مكتبة مركز المخطوطات والتراث والوثائق ( الكويت ) ..

*رئيس مركز المخطوطات والتراث والوثائق ومجلة تراثنا

تواصل معنا 

اترك تعليقاً